• اخر تحديث : 2022-12-09 14:30
news-details
دراسات

اتخذت التفاعلات البشرية خلال العقود الماضية أحد شكلين، إما تفاعلات واقعية ومحسوسة بين البشر وبعضهم أو تفاعلات رقمية غير محسوسة من خلال شاشات الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر، لكن بدأ يلوح في الأفق طريق ثالث يسد الفجوة بين هذين العالمين (الواقعي والرقمي)، ليأخذ من الواقع شيئاً، ومن الإنترنت والتقنيات الذكية أشياءً وخصائص أخرى، وبدا أن العالم بات وشيكاً أكثر من أي وقت مضى على الانتقال إلى مرحلة الحياة الافتراضية الكاملة؛ تلك الحياة التي أطلق عليها مارك زوكربرغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لموقع فيس بوك، "الميتافيرس" أو "العالم الماورائي".

والميتافيرس هو مجموعة لا متناهية من العوالم الافتراضية، يمكن إنشاؤها عبر مساحات مختلفة داخل الإنترنت، مثل تلك العوالم التي تحدث عنها فيلم  Ready player One الصادر عام 2018، حينما جسد الواقع الذي سوف يعيشه البشرية عام 2045، لكن يبدو أن البشرية سوف تصل إلى هذا الواقع بصورة أسرع مما توقع الفيلم، فتحدث التفاعلات البشرية والإنسانية كافة عبر أدوات الواقع الافتراضي VR والواقع المعزز  AR، يدعمها في ذلك شبكات الجيل الخامس للاتصالات اللاسلكية التي تمثل البنية التحتية لتطبيقات وبرمجيات الميتافيرس.

للاطلاع على الدراسة يمكن الضغط على الرابط