• اخر تحديث : 2021-07-31 14:22
news-details
مقالات مترجمة

نشرت صحيفة "الغارديان" البريطانية تقريراً لمايكل صافي بعنوان "الصراعات منذ بدء الحرب الأمريكية على الإرهاب تتسبب في نزوح 37 مليون شخص".

ويقول الكاتب إن تقريرا أعدته جامعة براون الأمريكية خلص إلى أن الصراعات التي حدثت منذ بداية "الحرب على الإرهاب" قبل عقدين تقريبًا مع التدخل العسكري الأمريكي تسببت في نزوح ما لا يقل عن 37 مليون شخص.

ويقول الكاتب إن غزو العراق وعقودا من عدم الاستقرار أعقبت ذلك أدت إلى اقتلاع ما لا يقل عن 9.2 مليون حتى الآن، وهي الأكثر تكلفة من بين ثماني عمليات عسكرية أمريكية تم تضمينها في تقرير مشروع تكاليف الحرب التابع لجامعة براون.

وركز التقرير على النزاعات منذ هجمات 11 سبتمبر الإرهابية التي بدأت فيها الولايات المتحدة قتالًا مسلحًا (كما في العراق أو أفغانستان)، أو ساهمت في تصعيده (ليبيا وسوريا) أو شاركت من خلال ضربات الطائرات بدون طيار والمستشارين في ميدان المعركة ومبيعات الأسلحة ووسائل أخرى (اليمن والصومال والفلبين).

بالاعتماد على بيانات من المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ومركز مراقبة النزوح الداخلي يقدر التقرير أن 7.1 مليون شخص نزحوا في سوريا، و5.3 مليون في أفغانستان، ة4.4 مليون في اليمن، و4.2 مليون في الصومال، و3.7 مليون. في باكستان و1.7 مليون في الفلبين و1.2 مليون في ليبيا.

وفقا للصحيفة فإن معدي التقرير يرون أن الولايات المتحدة ليست وحدها المسؤولة عن النزوح الواسع. وقالوا: "السببية تنطوي دائمًا على تعدد المقاتلين والجهات الفاعلة القوية الأخرى، وقرون من التاريخ، وقوى سياسية واقتصادية واجتماعية واسعة النطاق".